ابحث هنا عن سؤالك المهدوي:

 أقسام الأسئلة والأجوبة
 سؤال مختار:
 الصفحة الرئيسية » الأسئلة والأجوبة المهدوية » عصر الظهور » (٨٦٤) هل استوفى الإمام (عجّل الله فرجه) شروط ظهوره أم لا؟

يرجى البحث في الأسئلة والأجوبة المنشورة من خلال محرك البحث قبل إرسال سؤالكم الكريم

 عصر الظهور

الأسئلة والأجوبة (٨٦٤) هل استوفى الإمام (عجّل الله فرجه) شروط ظهوره أم لا؟

القسم القسم: عصر الظهور السائل السائل: ذو الفقار الحسيني الشخص المجيب: مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠٢١/٠٢/١٩ المشاهدات المشاهدات: ٦٢٤ التعليقات التعليقات: ٠
السؤال:

فيما يخص شروط ظهور الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) هنالك سُنن تجري عليه كما جرت على الأنبياء (عليهم السلام)
فهل استوفى الإمام (عجّل الله فرجه) هذه الشروط إلى الآن أم لم يستوف بعد؟
ونحن نعلم من خلال روايات وأحاديث النبي (صلّى الله عليه وآله وسلّم) والأئمة الأطهار (عليهم السلام) أنه ليس شرطاً أن يكون ظهوره عند استيفاء تلك الشروط.


الإجابة:

بسم الله الرحمن الرحيم
المقصود من ظهور سنن الأنبياء (عليهم السلام) في الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) هي عبارة عن أوجه الشبه التي تكون بينه (عجّل الله فرجه) وبين بعض الأنبياء (عليهم السلام)، عن أبي بصير قال: سمعت أبا جعفر (عليه السلام) يقول: في صاحب هذا الأمر أربع سنن من أربعة أنبياء: سنة من موسى (عليه السلام)، وسنة من عيسى (عليه السلام)، وسنة من يوسف (عليه السلام). وسنة من محمد (صلّى الله عليه وآله)، فأما سنة من موسى (عليه السلام) فخائف يترقب، وأما سنة من يوسف (عليه السلام) فالغيبة، وأما سنة من عيسى (عليه السلام) فيقال: مات ولم يمت، وأما سنة من محمد (صلّى الله عليه واله وسلّم) فالسيف. [الغيبة للشيخ الطوسي: ص٤٢٤]
وأكثر هذه السنن تحققت في الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) وبقيت بعضها، ومنها سنة اشتراكه مع جده الأكبر (صلّى الله عليه وآله وسلم) بالخروج بالسيف، كما أن كل واحد من الشروط يمثل جزءاً للعلة التي تتوقف عليها النتيجة، وتوفر بعضها لا يعني توفر العلة التامة بل لابد من توفر جميع الشرائط ورفع الموانع.
ودمتم برعاية المولى صاحب العصر والزمان (عجّل الله فرجه)

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016