ابحث هنا عن سؤالك المهدوي:

 أقسام الأسئلة والأجوبة
 سؤال مختار:
 الصفحة الرئيسية » الأسئلة والأجوبة المهدوية » عصر الظهور » (١٣٢٤) هل دولة الإمام (عجّل الله فرجه) ستكون خالية من المعاصي والذنوب؟

يرجى البحث في الأسئلة والأجوبة المنشورة من خلال محرك البحث قبل إرسال سؤالكم الكريم

 عصر الظهور

الأسئلة والأجوبة (١٣٢٤) هل دولة الإمام (عجّل الله فرجه) ستكون خالية من المعاصي والذنوب؟

القسم القسم: عصر الظهور السائل السائل: جلال عبد النبي الشخص المجيب: مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠٢٢/٠٤/٢٣ المشاهدات المشاهدات: ٣١٦ التعليقات التعليقات: ٠
السؤال:

هل دولة الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) ستكون خالية من المعاصي والذنوب على مبنى أنه (عجّل الله فرجه) سوف يقيم دولة العدل الإلهي؟


الإجابة:

بسم الله الرحمن الرحيم
المقصود من امتلاء الأرض بالعدل والقسط أن الظاهرة العامة التي تحكم المجتمع في عصر الظهور هو الصلاح والاستقامة، ونفس المعنى عن المجتمع السابق لعصر الظهور والذي يمتلئ بالظلم والجور، أي تكون الظاهرة العامة السائدة فيه هي الفساد والانحراف، ولا يعني الوصف الأول أن يكون المجتمع معصوماً في كل فردٍ فرد، ولا أن أفراد المجتمع في الوصف الثاني كلهم ظلمة وعصاة، فإن التوصيفات الاجتماعية العامة ليس سبيلها سبيل الموجبات الكلية المنطقية وإلّا لاقتضى ذلك إمّا العصمة التامة لجميع الأفراد أو الانحراف التام، وكلا الأمرين ممتنعان في العادة والواقع، ومثاله قول القائل: (طبيعة الأطفال يخافون الظلام)، ومع ذلك لا تمنع صحة هذه المقولة وجود استثناءات منهم يشذون عن هذه الطبيعة.
ودمتم برعاية المولى صاحب العصر والزمان (عجّل الله فرجه)

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016