أقسام الأسئلة والأجوبة
 سؤال مختار:
 الاحصائيات:
 الصفحة الرئيسية » الأسئلة والأجوبة المهدوية » عصر الغيبة » (١١٦) لا أحد سوف يرى الإمام (عجّل الله فرجه) لاحقاً...

يرجى البحث في الأسئلة والأجوبة المنشورة من خلال محرك البحث قبل إرسال سؤالكم الكريم 👇

 ابحث هنا عن سؤالك المهدوي:
 عصر الغيبة

الأسئلة والأجوبة (١١٦) لا أحد سوف يرى الإمام (عجّل الله فرجه) لاحقاً...

القسم القسم: عصر الغيبة السائل السائل: عبد الحسن جمال الشخص المجيب: مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي (عجَّل الله فرجه) تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٣/٠٨/٢٦ المشاهدات المشاهدات: ٥٤٩٠ التعليقات التعليقات: ٣

السؤال:

في الرسالة التي أُرسلت من الإمام القائم (عجّل الله فرجه) إلى السفير الرابع السمري (قدّس سرّه) ذَكَر فيها الإمام (عجّل الله فرجه) بأنه لا أحد سوف يراه لاحقاً حتى يأمر الله تعالى.
ما المقصود بأنه سوف لا يراه أحد رغم القصص المتواترة التي تدل على أن مجموعة من المؤمنين قد قابلوا الإمام (عجّل الله فرجه)؟


الإجابة:

بسم الله الرحمن الرحيم
النص الوارد هكذا:
بسم الله الرحمن الرحيم يا علي بن محمد السمري أعظم الله أجر إخوانك فيك فإنك ميت ما بينك وبين ستة أيام فاجمع أمرك ولا توص إلى أحد يقوم مقامك بعد وفاتك، فقد وقعت الغيبة الثانية فلا ظهور إلّا بعد إذن الله (عزَّ وجلَّ) وذلك بعد طول الأمد وقسوة القلوب، وامتلاء الأرض جوراً، وسيأتي شيعتي من يدعي المشاهدة، ألا فمن ادّعى المشاهدة قبل خروج السفياني والصيحة فهو كذاب مفتر، ولا حول ولا قوة إلّا بالله العلي العظيم.
ونفي المشاهدة الواردة في هذا النص يحتمل أمرين:
أ) نفي مطلق المشاهدة.
ب) تكذيب ادّعاء السفارة بين الإمام (عجّل الله فرجه) والشيعة، أي نفي دعوى المشاهدة المقرونة بالنصب للسفارة.
وبعد الروايات المتكاثرة عن أناس ثقات لا يطعن في دينهم ولم يدّعوا كذباً، وثبوت ادعاء رؤيتهم بأدلة أقاموها يتعين إرادة القسم الثاني من نفي المشاهدة، ومما يؤيد الاحتمال الثاني هو أن النفي إنما جاء لمدّعي السفارة وأن التوقيع كان موجهاً إلى النائب الرابع، والتأكيد على وقوع الغيبة الكبرى، وعدم استمرار مشروع السفارة الخاصة.
ودمتم برعاية المولى صاحب العصر والزمان (عجّل الله فرجه)

التقييم التقييم:
  ٣ / ٤.٧
 التعليقات
الدولة:
الإسم: ريحانة
العراق
النص: احسنتم ووفقكم الله لكل خير
تاريخ الإضافة: ٢٠١٥/٠٩/٢٦ ٠٤:٢٤ ص
إجابة التعليق

الإسم: جعفر
النص: سلام الله عليك ياصاحب الزمان أينما حللت✋🏻
تاريخ الإضافة: ٢٠٢٣/٠٣/١٢ ١٢:٤٨ م
إجابة التعليق

الإسم: ذو الفقار
النص: اللهم صلِّ على محمد وآل محمد اللهم عجل لوليك الفرج
تاريخ الإضافة: ٢٠٢٣/٠٥/٠٧ ٠٢:١٨ ص
إجابة التعليق

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016