أقسام الأسئلة والأجوبة
 ارسل سؤالك المهدوي:

 سؤال مختار:
 البحث:
 الصفحة الرئيسية » الأسئلة والأجوبة المهدوية » متفرقة » (٧٩٠) أهل البيت (عليهم السلام) لا يستخفون بمعتقدات الغير...
 متفرقة

الأسئلة والأجوبة (٧٩٠) أهل البيت (عليهم السلام) لا يستخفون بمعتقدات الغير...

القسم القسم: متفرقة السائل السائل: إبراهيم خليل الشخص المجيب: مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠٢٠/١٢/١٠ المشاهدات المشاهدات: ٥٣٩ التعليقات التعليقات: ٠
السؤال:

 

لم يكن أهل البيت (عليهم السلام) يستخفون بمعتقدات الذين يعتقدون بغيبة إمامهم مثل الكيسانية والاسماعيلية ولا يعتبرون قضية الغيبة بحد ذاتها غير صحيحة.
السؤال هو: هل أن ذلك أتٍ من إنَّ أهل البيت (عليهم السلام) لا يسخفون معتقدات الغير، وإن أنكروها فإنهم ينتقدونها ويبينون ضلالها من غير تسخيف؟


الإجابة:

 

بسم الله الرحمن الرحيم
إن لأهل البيت (عليهم السلام) – تبعاً للقرآن الكريم- أساليب متعددة مع الخصوم حسب مقتضى الحال المناسب في الخطاب، فقد يكون الأسلوب المناسب هو اللين، كما في قوله تعالى للنبي موسى (عليه السلام) بشأن دعوة فرعون: ﴿فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَّيِّنًا لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى﴾.
وقد يكون هو أسلوب الشدة وعدم التهاون مثل ﴿وَيْلٌ لِلْمُطَفِّفِينَ﴾ أو ﴿تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ﴾ وغيرها من الآيات.
وهكذا هو أسلوب أهل البيت (عليهم السلام)، فقد يكون هو أسلوب اللين والسماح، وامثلته أكثر من أن تُحصى، وقد يكون هو أسلوب الشدة والهجر وعدم التهاون، ومن امثلة ذلك ما خرج عن الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) في لعن الشلمغاني مثلاً.
والخلاصة: إن أهل البيت (عليهم السلام) ينتخبون الأسلوب المناسب حسب الظرف الملائم.
ودمتم برعاية المولى صاحب العصر والزمان (عجّل الله فرجه)

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016