أقسام الأسئلة والأجوبة
 ارسل سؤالك المهدوي:

 سؤال مختار:
 البحث:
 الصفحة الرئيسية » الأسئلة والأجوبة المهدوية » متفرقة » (٥١) ما معنى: أن القائم (عجّل الله فرجه) من الميعاد...
 متفرقة

الأسئلة والأجوبة (٥١) ما معنى: أن القائم (عجّل الله فرجه) من الميعاد...

القسم القسم: متفرقة السائل السائل: تائب الشخص المجيب: مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٣/٠٨/٢٦ المشاهدات المشاهدات: ٢٧٢٢ التعليقات التعليقات: ٠
السؤال:

ما معنى (أن القائم (عجّل الله فرجه) من الميعاد وأن الله لا يخلف الميعاد)؟


الإجابة:

بسم الله الرحمن الرحيم
الميعاد اسم من المواعدة، مأخوذ من الفعل (وعد)، وهو ما يُقطع به من عهد في الخير والشر، أو قل: هو التزام باحترام عهد والتقيّد به بأمانة. فهو إلزام الفردِ نفسه بشيء ما.
وقد أكدت الآيات الكريمة على أن الله تعالى إذا ألزم نفسه بشيء فهو لا يخلفه أبداً. ومن ذلك وعده بأن هناك يوماً آخر يحاسب فيه الناس، قال تعالى: ﴿رَبَّنا إِنَّكَ جامِعُ النَّاسِ لِيَوْمٍ لا رَيْبَ فِيهِ إِنَّ اللهَ لا يُخْلِفُ الْمِيعادَ﴾ [آل عمران: ٩] وقال تعالى: ﴿وَعْدَ اللهِ لا يُخْلِفُ اللهُ وَعْدَهُ﴾ [الروم: ٦].
ومنه نعلم أن كون الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) من الميعاد بمعنى أنه وعدٌ إلهي لابد أن يقع، ومن هنا روي عن داوود بن القاسم الجعفري قال: كنا عند أبي جعفر محمد بن علي الرضا (عليهما السلام) فجرى ذكر السفياني وما جاء في الرواية من أن أمره من المحتوم، فقلتُ لأبي جعفر: هل يبدو لله في المحتوم؟ قال: نعم، قلنا له: فنخاف أن يبدو لله في القائم؟ فقال: إن القائم من الميعاد والله لا يخلف الميعاد. [الغيبة للنعماني: ص٣١٤ – ٣١٥، ب١٨، ح١٠]
ودمتم برعاية المولى صاحب العصر والزمان (عجّل الله فرجه)

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016