الأقسام:
 مقال مختار:
 كتاب مختار:
 محاضرة مختارة:
الصوتيات من هم المهديون الاثنا عشر
التاريخ ٢٠١٤| الحجم ٨.٠٠ MB
المكان: العتبة العلوية المقدسة ضمن ندوة (ادعياء المهدوية الحديثة شبهات وردود) التي اقامها المركز
التفاصيل
 جديد المحاضرات:
الصوتيات سلسلة الكلمة الطيبة– الحلقة الرابعة- العلم والعلماء (تاريخ الإضافة: ٢٠١٥/٠٩/٠٩) الصوتيات سلسلة الكلمة الطيبة– الحلقة الثالثة- النسب المزيف (تاريخ الإضافة: ٢٠١٥/٠٩/٠٩) الصوتيات سلسلة الكلمة الطيبة- الحلقة الثانية- كي لانخدع (تاريخ الإضافة: ٢٠١٥/٠٩/٠٩) الصوتيات سلسلة الكلمة الطيبة - الحلقة الاولى الرد على المدعو احمد الحسن (تاريخ الإضافة: ٢٠١٥/٠٩/٠٨) الصوتيات بطلان أدلة إمامة احمد إسماعيل كاطع (تاريخ الإضافة: ٢٠١٤/٠٨/٢٧) الصوتيات هل الرؤى والأحلام حجة؟ (تاريخ الإضافة: ٢٠١٤/٠٨/٢٧) الصوتيات من هم المهديون الاثنا عشر (تاريخ الإضافة: ٢٠١٤/٠٨/٢٧) الصوتيات اليماني ليس احمد اسماعيل كاطع (تاريخ الإضافة: ٢٠١٤/٠٨/٢٧) الصوتيات تعريف باليماني المذكور في الروايات (تاريخ الإضافة: ٢٠١٤/٠٨/٢٧) الصوتيات هل الوصية لا يدعيها الا صاحبها (تاريخ الإضافة: ٢٠١٤/٠٨/٢٧)
 جديد المقالات:
المقالات (٣٣) التقليد فوق الشبهات (تاريخ الإضافة: ٢٠٢١/٠٥/١٨) المقالات (٣٢) رسالة في حصر الأئمة (عليهم السلام) بالاثني عشر ومفهوم العدد (تاريخ الإضافة: ٢٠٢١/٠٥/١٨) المقالات (٣١) الحلم والمنام ودفع الأوهام (تاريخ الإضافة: ٢٠٢١/٠٥/١٨) المقالات (٣٠) أخبار المهديين بين النفي والإثبات (تاريخ الإضافة: ٢٠٢١/٠٥/١٨) المقالات (٢٩) مشروعية التقليد في زمن الغيبة الكبرى (تاريخ الإضافة: ٢٠٢١/٠٥/١٨) المقالات (٢٨) تحصين الأنام من دعاوى الاتِّصال بالإمام (عجّل الله فرجه) (تاريخ الإضافة: ٢٠٢١/٠٥/١٨) المقالات الفتاوى السديدة للمرجعية الرشيدة (تاريخ الإضافة: ٢٠١٧/٠٧/٢٠) المقالات الفتاوى السديدة للمرجعية الرشيدة (تاريخ الإضافة: ٢٠١٧/٠٧/٢٠) المقالات الفتاوى السديدة للمرجعية الرشيدة (تاريخ الإضافة: ٢٠١٧/٠٧/٢٠) المقالات الفتاوى السديدة للمرجعية الرشيدة (تاريخ الإضافة: ٢٠١٧/٠٧/٢٠)
 جديد الكتب:
الكتب الأربعون حديثاً فِي إِبْطَالِ إِمَامَةِ دَجَّالِ البَصْرَةِ (تاريخ الإضافة: ٢٠١٧/٠٧/٢٠) الكتب رايات الضلال (أحمد إسماعيل گاطع أُنموذجاً) (تاريخ الإضافة: ٢٠١٧/٠٧/٢٠) الكتب رواية (من ظهري) في الميزان (تاريخ الإضافة: ٢٠١٧/٠٧/٢٠) الكتب دعوى السفارة في الغيبة الكبرى (تاريخ الإضافة: ٢٠١٧/٠٧/٢٠) الكتب الشهب الأحمدية على مدَّعي المهدوية (دعوة أحمد الكاطع في الميزان) (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠٥/٣١) الكتب فعاليات صهيونية وهابية في العراق- حركة أحمد إسماعيل نموذجاً (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠٥/٣١) الكتب أهدى الرايات-دراسة في شخصية اليماني (تاريخ الإضافة: ٢٠١٥/١١/١٢) الكتب أحمد إسماعيل ليس من ذرّية الإمام المهدي عليه السلام (تاريخ الإضافة: ٢٠١٥/٠١/٢٨) الكتب حجّية الاستخارة في العقائد (تاريخ الإضافة: ٢٠١٥/٠١/٢٨) الكتب التمسّك بالمرجعية في زمن الغيبة الكبرى (تاريخ الإضافة: ٢٠١٥/٠١/٢٨)
 البحث:
 الصفحة الرئيسية » دعوى اليماني » مقالات الرد على دعوى اليماني » (١٩) إنكار المرجعية إنكار للإمامة الإلهية
 مقالات الرد على دعوى اليماني

المقالات (١٩) إنكار المرجعية إنكار للإمامة الإلهية

القسم القسم: مقالات الرد على دعوى اليماني الشخص الكاتب: السيد محمد القبانجي تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٣/٠٦/٢٦ المشاهدات المشاهدات: ٤٩٠٢ التعليقات التعليقات: ٠

إنكار المرجعية إنكار للإمامة الإلهية

السيد محمد القبانجي

لا يختلف اثنان من المسلمين على أن إنكار رسالة النبي (صلّى الله عليه وآله وسلّم) يرجع بالحقيقة إلى إنكار جميع الرسالات السماوية، وهكذا تتفق الطائفة المحقّة على أن إنكار بعض الأئمة (عليهم السلام) هو إنكار لرسالة النبي وإنكار لجميع الأئمة (عليهم السلام)، كما ورد في الحديث الشريف عن جابر بن عبد الله الأنصاري عن رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) بعد أن ذكر الأئمة بأسمائهم قال: «هؤلاء يا جابر خلفائي وأوصيائي وأولادي وعترتي، من أطاعهم فقد أطاعني، ومن عصاهم فقد عصاني، ومن أنكرهم أو أنكر واحداً منهم فقد أنكرني...».
وهكذا قوله (صلى الله عليه وآله وسلم): «من أنكر خروج المهدي فقد كفر بما أُنزل على محمد (صلّى الله عليه وآله وسلّم»، فكل هذا قد اتفقت عليه الطائفة وأجمعوا عليه.
ولكن الذي ينبغي تسليط الضوء عليه هو أن إنكار السفارة أو بعض السفراء أو واحد منهم يساوق إنكار الإمامة أيضاً على حدٍ سواء، وهذا ما تجده ظاهراً من كتاب الغيبة للشيخ الطوسي في باب (ذكر المذمومين الذي ادعوا البابية).
قال أبو علي بن همام: كان أحمد بن هلال من أصحاب أبي محمد (عليه السلام) فاجتمعت الشيعة على وكالة محمد بن عثمان (رحمه الله) بنص الحسن (عليه السلام) في حياته، ولما مضى الحسن (عليه السلام) قالت الشيعة الجماعة له: ألا تقبل أمر أبي جعفر محمد بن عثمان وترجع إليه وقد نص عليه الإمام المفترض الطاعة؟
قال لهم: لم أسمعه ينص عليه بالوكالة وليس أنك أباه - يعني عثمان بن سعيد - فأمّا أن أقطع أنّ أبا جعفر وكيل صاحب الزمان فلا أجسر عليه، فقالوا: قد سمعه غيرك، فقال: أنتم وما سمعتم.
ووقف على أبي جعفر فلعنوه وتبرَّؤوا منه.
ثم ظهر التوقيع على يد أبي القاسم بن روح (رحمه الله) بلعنه والبراءة منه في جملة من لعن.
وهو ظاهر من أنّ استحقاق اللعن لمنكر أحد السفراء وعموم السفارة الخاصة من باب أولى.
ويرجع الفقهاء سبب ذلك إلى إنكار الإمامة وتكذيب قول الإمام (عليه السلام).
وكما سبق فإنّ إنكار الإمامة أو تكذيب الإمام (عليه السلام) ينتج عنه إنكار النبوة وتكذيب قول النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) الذي ﴿لا ينطق عن الهوى إن هو إلّا وحي يوحى﴾.
وهذا الموقف الحازم والحكم الشرعي الإلهي يمكن توسعته ليشمل إنكار المرجعية ودورها كممثل شرعي وحيد عن الإمام (عليه السلام) في عصر الغيبة، بعد تنقيح المناط وتوحيد العلة، إذ أن الرجوع إلى الفقهاء لم يكن اعتباطياً من قبل الطائفة، بل كان على أساس أنهم سفراء عامون له (عجّل الله فرجه).
فما نشهده اليوم من حملة مسعورة يقوم بها البعض حول التشكيك بالمرجعية وتمثيلها لمنصب الإمامة في عصر الغيبة، يراد منه النيل من دور الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) لريادة الأُمة وقيادتها عبر سفرائه العامين والذين هم كما نص عليهم الحديث الشريف «حجة الله على الناس».

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016