المعصومين عليهم السلام
 أكثر الأحاديث زيارةً:
المقالات (١) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى تَمْتَلِئَ الأَرْضُ ظُلْمًا وَعُدْوَانًا... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٢) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَلِيَ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي يُوَاطِئُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٣) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَمْلِكَ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي، أَجْلَى أَقْنَى... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٤) ‏‏تُمْلَأُ الْأَرْضُ ظُلْمًا‏ وَجَوْرًا، ‏ثُمَّ يَخْرُجُ رَجُلٌ مِنْ عِتْرَتِي... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٥) لَتُمْلأَنَّ الأَرْضُ ظُلْمًا وَعُدْوَانًا، ثُمَّ لَيَخْرُجَنَّ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٦) جُعِلَتْ في هذهِ الأُمَّةِ خَمْسُ فِتَنٍ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٧) الْفِتَنُ أَرْبَعٌ: فِتْنَةُ السَّرَّاءِ، وَفِتْنَةُ الضَّرَّاءِ، وَفِتْنَةُ كَذَا _ فَذَكَرَ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٨) لَتُمْلأَنَّ الأَرْضُ ظُلْمًا وَجَوْرًا، حَتَّى لا يَقُولَ أَحَدٌ: اللَّهُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٩) يُنْقَضُ الدِّينُ حَتَّى لا يَقُولَ أَحَدٌ: لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (١٠) تَمْتَلِئُ الْأَرْضُ ظُلْمًا وَجَوْرًا حَتَّى يَدْخُلَ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١)
 البحث في الأحاديث:
 الصفحة الرئيسية » المهدي في الأحاديث » الإمام الصادق عليه السلام » (٧١٣) كَأَنِّي بِالقَائِمِ عَلَى نَجَفِ الكُوفَةِ وَقَدْ لَبِسَ دِرْعَ رَسُولِ اللهِ، فَيَنْتَفِضُ هُوَ بِهَا فَتَسْتَدِيرُ عَلَيْهِ...
 الإمام الصادق عليه السلام

المقالات (٧١٣) كَأَنِّي بِالقَائِمِ عَلَى نَجَفِ الكُوفَةِ وَقَدْ لَبِسَ دِرْعَ رَسُولِ اللهِ، فَيَنْتَفِضُ هُوَ بِهَا فَتَسْتَدِيرُ عَلَيْهِ...

القسم القسم: الإمام الصادق عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٨/١١/٢١ المشاهدات المشاهدات: ٣٠٦ التعليقات التعليقات: ٠

عن الإمام أبي عبد الله جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام) أنّه قال:

«كَأَنِّي بِالقَائِمِ عَلَى نَجَفِ الكُوفَةِ وَقَدْ لَبِسَ دِرْعَ رَسُولِ اللهِ (صَلَّى الله عليه وآله)، فَيَنْتَفِضُ هُوَ بِهَا فَتَسْتَدِيرُ عَلَيْهِ، فَيُغَشِّيهَا بِحِدَاجَةٍ مِن اسْتَبْرَقٍ، وَيَرْكَبُ فَرَساً أَدْهَمَ بَيْنَ عَيْنَيْهِ شِمْراخٌ، فَيَنْتَفِضُ بِهِ انْتِفَاضَةً لا يَبْقَي أَهْلُ بَلَدٍ إِلّا وَهُمْ يَرَوْنَ أَنَّهُ مَعَهُمْ فِي بِلادِهِمْ، فَيَنْشُرُ رَايَةَ رَسُولِ اللهِ (صلّى الله عليه وآله)، عَمُودُها مِن عَمُودِ العَرْشِ وَسَائِرُها مِنْ نَصرِ اللهِ، لا يَهْوِي بِهَا إِلى شَيْءٍ أَبَداً إِلّا هَتَكَهُ اللهُ، فَإِذَا هَزَّهَا لَمْ يَبْقَ مُؤْمِنٌ إِلّا صَارَ قَلْبُهُ كَزُبُرِ الحَدِيدِ، وَيُعْطَى المُؤْمِنُ قُوَّةَ أَرْبَعِينَ رَجُلاً، وَلا يَبْقَى مُؤْمِنٌ إِلّا دَخَلَتْ عَلَيْهِ تِلْكَ الفَرْحَةُ فِي قَبْرِهِ، وَذَلِكَ حِينَ يَتَزَاوَرُونَ فِي قُبُورِهِمْ وَيَتَبَاشَرُونَ بِقِيَامِ القَائِمِ، فَيَنْحَطَّ عَلَيْهِ ثَلاثَةَ عَشَرَ أَلْف مَلَكٍ وَثَلاثُمَائَةٍ وَثَلاثَةَ عَشَرَ مَلَكاً».

قُلْتُ: كُلُّ هؤُلاءِ المَلائِكَة؟ قال:

«نَعَمْ، الَّذِينَ كَانُوا مَعَ نُوحٍ فِي السَّفِينَةِ، وَالَّذِينَ كَانُوا مَعَ إِبْرَاهِيمَ حِينَ أُلْقِيَ فِي النَّارِ، وَالَّذِينَ كَانُوا مَعَ مُوسَى حِينَ فُلِقَ البَحْرُ لِبَنِي إِسْرَائِيلَ، وَالَّذِينَ كَانُوا مَعَ عِيسَى حِينَ رَفَعَهُ اللهُ إِلَيْهِ، وَأَرْبَعَةُ آلافِ مَلَكٍ مَعَ النَّبِيِّ (صَلَّى الله عليه وآله) مُسَوِّمِينَ (كَذَا) وَأَلْفٌ مُرْدِفِينَ (كَذَا)، وَثَلاثُمائَةٍ وَثَلاثَةَ عَشَرَ مَلائِكَةً بَدْرِيِّينَ (كَذَا)، وَأَرْبَعَةُ آلافِ مَلَكٍ هَبَطُوا يُرِيدُونَ القِتَالَ مَعَ الحُسَيْنِ (عليه السلام) فَلَمْ يُؤْذَنْ لَهُمْ فِي القِتَالِ، فَهُمْ عِنْدَ قَبْرِهِ شُعْثٌ غُبْرٌ يَبْكُونَهُ إِلى يَوْمِ القِيامَةِ، وَرئيسُهُمْ مَلَكٌ يُقَالُ لَهُ مَنْصُورٌ، فَلا يَزُورُهُ زَائِرٌ إِلّا اسْتَقْبَلُوهُ، وَلا يُوَدِّعُهُ مُوَدِّعٌ إِلّا شَيَّعُوهُ، وَلا يَمْرضُ مَرِيضٌ إِلّا عَادُوهُ، وَلا يَمُوتُ مَيِّتٌ إِلّا صَلَّوْا عَلَى جَنَازَتِهِ وَاسْتَغْفَرُوا لَهُ بَعْدَ مَوْتِهِ، وَكُلُّ هَؤُلاءِ فِي الأَرْضِ يَنْتَظِرُونَ قِيامَ القَائِمِ (عليه السلام) إِلَى وَقْتِ خُرُوجِهِ (عليه السلام)».
مصادر الحديث:
* كامل الزيارات:
ص١١٩ - ١٢٠ ب٤١ ح٥ - حدثني الحسين بن محمد بن عامر، عن أحمد بن إسحاق بن سعد، عن سعدان بن مسلم، عن عمر بن أبان، عن أبان بن تغلب، عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال:
وفي: ص١٩٢ ب٧٧ ح٩ - حدثني محمد بن جعفر، عن محمد بن الحسين بن أبي الخطاب، عن موسى بن سعدان، عن عبد الله بن القاسم، عن عمر بن أبان الكلبي، عن أبان بن تغلب، قال: قال أبو عبد الله (عليه السلام): - كما في آخر روايته الأولى بتفاوت يسير
من قوله «هبط أربعة آلاف ملك يريدون القتال مع الحسين (عليه السلام)».
* غيبة النعماني: ص٣٢١-٣٢٢ ب١٩ ح٤ - أخبرنا أحمد بن محمد بن سعيد قال: حدثنا علي بن الحسن التيملي قال: حدثنا الحسن ومحمد ابنا علي بن يوسف، عن سعدان بن مسلم، عن عمر بن أبان الكلبي، عن أبان بن تغلب قال: سمعت أبا عبد الله (عليه السلام) يقول: - كما في رواية كامل الزيارات الأولى بتفاوت يسير، وفيه: «... عليه خوخة من إستبرق.. انتفضت به حتى تستدير عليه، ثم يركب فرسا أبلق أدهم.. شمراخ بين.. قلت: مخبوءة أو يؤتى بها؟ قال: بل يأتيه بها جبرئيل.. يهبط تسعة آلاف ملك.. صعدوا إلى السماء.. فهبطوا إلى الأرض وقد قتل».
وفي: ص٣٢٢-٣٢٤ ب١٩ ح٥ - أخبرنا عبد الواحد بن عبد الله بن يونس قال: حدثنا محمد بن جعفر القرشي قال: حدثنا أبو جعفر الهمداني قال: حدثنا موسى بن سعدان، عن عبد الله بن القاسم الحضرمي، عن عمر بن أبان الكلبي، عن أبان بن تغلب قال: قال أبو عبد الله (عليه السلام): - كما في رواية كامل الزيارات الأولى بتفاوت، وفيه: «فإذا استوى على ظهر النجف لبس... الأبيض... أدهم أبلق... من عمد عرش الله... قلت: أمخبو هي أم يؤتى بها؟ قال: بل يأتي بها جبرئيل (عليه السلام)... أشد من زبر الحديد... مؤمن ميت... فرجعوا في الاستيمار».
* كمال الدين: ج٢ ص٦٧١ - ٦٧٢ ب٥٨ ح٢٢ - كما في رواية كامل الزيارات الأولى بتفاوت، بسند إلى أبان بن تغلب، عن أبي عبد الله (عليه السلام):
* دلائل الإمامة: ص٢٤٣ (ص٤٥٧ ح٤٣٧ ط.ج) - كما في رواية غيبة النعماني الثانية بتفاوت، بسند إلى أبان بن تغلب، عن أبي عبد الله (عليه السلام):
* مصباح الزائر: على ما في إثبات الهداة، ولم نجده في مظانه.
* العدد القوية: ص٧٤ - ٧٥ ح١٢٤ - أوله، كما في رواية كامل الزيارات الأولى بتفاوت، مرسلاً، عن الصادق (عليه السلام):
* إثبات الهداة: ج٣ ص٤٩٣ ب٣٢ ف٥ ح٢٤٤ - ملخصاً، عن كمال الدين.
وفي: ص٥٣٠ - ٥٣١ ب٣٢ ف٢٦ ح٤٥٥ - ملخصاً، عن رواية كامل الزيارات الأولى، وقال: «ورواه ابن طاووس في مصباح الزائر نقلاً عن مزار ابن قولويه مثله».
وفي: ص٥٤٦ ب٣٢ ف٢٧ ح٥٣٥ - عن رواية غيبة النعماني الأولى، وأشار إلى روايته الثانية.
وفي: ص٥٨٦ ب٣٢ ف٢٧ ح٨٠٠ - عن البحار، وقال: ونقل من كتاب الاقتصاد والظاهر أنه عن كتاب العدد القوية.
* حلية الأبرار: ج٥ ص٣٠١ ب٣٢ ح٢ - بعضه، عن محمد بن جرير الطبري في مسند فاطمة (عليها السلام).
وفي: ص٣١٦ ب٣٥ ح٤ - كما في كمال الدين بتفاوت يسير، عن ابن بابويه.
وفي: ص٣٥٣ ب٤٣ ح٤ - أوله، كما في كمال الدين، عن ابن بابويه.
* البحار: ج١١ ص٦٩ ب٢ ح٢٨ - عن روايتي غيبة النعماني ملخصاً.
وفي: ج١٤ ص٣٣٩ ب٢٣ ح١٥ - بعضه، عن كمال الدين.
وفي: ج٤٥ ص٢٢٦ ب٤١ ح٢١ - بعضه، عن رواية كامل الزيارات الثانية.
وفي: ج٥٢ ص٣٢٥ - ٣٢٦ ب٢٧ ح٤٠ - عن كمال الدين.
وفي: ص٣٢٨ - ٣٢٩ ب٢٧ ح٤٨ - عن رواية كامل الزيارات الأولى، وأشار إلى مثله عن روايتي غيبة النعماني.
وفي: ص٣٩١ ب٢٧ ح٢١٤ - عن العدد القوية.
* نور الثقلين: ج١ ص٣٨٧ ح٣٤٣ - بعضه، عن كمال الدين.
وفي: ص٥٦٩ - ٥٧٠ ح٦٥٥ - بعضه، عن كمال الدين.
وفي: ج٢ ص٣٦٠ ح١٠٣ - بعضه، عن كمال الدين.
وفي: ج٣ ص٤٣٦ ح٩٣ - بضعه، عن كمال الدين.
* العوالم: ج١٧ ص٤٧٩ ب٤ ح١٧ - عن رواية كامل الزيارات الثانية.
* مستدرك الوسائل: ج١٠ ص٢٤٥ ب٢٦ ح٢٩ - عن رواية كامل الزيارات الثانية بتفاوت يسير، في السند والمتن.
* جامع أحاديث الشيعة: ج١٢ ص٣٧٠ ب٣٧ ح٤٥٦٩ - عن رواية كامل الزيارات الثانية.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016