الصفحة الرئيسية » المقالات المهدوية » (٢٦٥) أم الإمام المهدي عليه السلام والبشارة
 المقالات المهدوية

المقالات (٢٦٥) أم الإمام المهدي عليه السلام والبشارة

القسم القسم: المقالات المهدوية الشخص الكاتب: الشيخ محمود شريعة زاده الخراساني تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٣/٠٦/٠٤ المشاهدات المشاهدات: ٩٥٧ التعليقات التعليقات: ٠

هي السيدة نرجس الرومية، ولها عدة تسميات أخرى مثل (مليكة، سوسن، ريحانه،مريم، سبيكة، صقيل).
جاء في كتاب (الغيبة) للشيخ الطوسي وفي كمال الدين، بسندهما عن بشر الانصاري النحاس، قال: اتاني كافور الخادم فقال: مولانا ابو الحسن علي بن محمد العسكري عليه السلام يدعوك اليه ، فأتيته فلما جلست بين يديه قال لي (يا بشر انك من ولد الانصار وهذه الولاية لم تزل فيكم يرثها خلف عن سلف، فانتم ثقاتنا اهل البيت، واني مزكيك ومشرفك بفضيلة تسبق بها شأو الشيعة في الموالاة (بها) بسّر اطلعك عليه ، وانفذك في ابتياع امة فكتب كتاباً ملصقاً بخط رومي ولغة رومية وطبع عليه بخاتمه واخرج شستقة صفراء فيها مائتان وعشرون ديناراً ، فقال : خذها وتوجه بها إلى بغداد واحضر معبر الفرات ضحوة يوم كذا ، فاذا وصلت إلى زواريق السبايا وبرزن الجواري منها ستحدق بهم طوائف المبتاعين من وكلاء بني العباس وشراذم من فتيان العراق ، فاذا رأيت ذلك فاشرف من البعد على المسمى عمر بن يزيد النخاس عامة نهارك إلى ان تبرز للمبتاعين جارية صفتها كذا وكذا، لابسة حريرتين صيفيقتين تمتنع من العرض، ولمس المعترض والانقياد لمن يحاول لمسها ، وتسمع صرخة رومية من وراء ستر رقيق فاعلم انها تقول : واهتك ستراه .
إلى ان يقول :
فعند ذلك قم إلى عمر بن يزيد النخاس وقل له : ان معي كتاباً ملصقا لبعض الاشراف كتبه بلغة رومية وخط رومي ووصف فيه كرمه ووفاءه ، ونبله وسخاءه ، فناولها لتتأمل منه من اخلاق صاحبه فان مالت اليه ورضيته فانا وكيله في ابتياعها منك .
قال بشر بن سليمان : فامتثلت جميع ما حده لي مولاي ابو الحسن عليه السلام في امر الجارية ، فلما نظرت في الكتاب بكت بكاءً شديداً وقالت لعمر بن يزيد : (بعني من صاحب هذا الكتاب ...)
إلى ان قال :
فلما انكفأت بها إلى سر من رأى دخلت على مولاي ابي الحسن عليه السلام فقال : كيف اراك الله عز الاسلام وذل النصرانية وشرف محمد واهل بيتهK قالت : كيف اصف لك يا ابن رسول اللهN ما انت اعلم به مني؟ : قا ل عليه السلام : فاني اريد ان اكرمك فايما احب اليك ، عشرة آلاف دينار ام بشرى لك بشرف الابد ؟ قالت : بل البشرى بولد لي قال عليه السلام لها : فابشري بولد يملك الدنيا شرقاً وغرباً ويملأ الارض قسطاً وعدلاً كما ملئت ظلماً وجوراً ، قالت ممن ؟ قال : ممن خطبك رسول الله له ليلة كذا من شهر كذا من سنة كذا بالرومية،قال لها ... ممن زوجك المسيح ووصيه قالت من ابنك محمد؟ قال: فهل تعرفينه ؟ قالت : وهل خلوت ليلة لم يرني فيها منذ الليلة الاولى التي اسلمت على يد سيدة النساء أمه: قال (بشر) : فقال أبو الحسن عليه السلام:
(يا كافور ادعُ لي اختي حكيمة : فلما دخلت قال لها : ها هيه فاعتنقتها طويلا وسرّت بها كثيرا ، فقال لها مولانا:
(يا بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أخرجيها إلى منزلك وعلميها الفرائض والسنن فانها زوجة ابي محمد وام القائم عليه السلام ) .

صحيفة صدى المهدي عليه السلام/ العدد٢٩

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 

Copyright© 2004-2013 M-mahdi.com All Rights Reserved