الصفحة الرئيسية » المقالات المهدوية » (٦٢٢) المكان الذي يخرج منه الإمام، وموضع منبره ومصلاّه عليه السلام
 المقالات المهدوية

المقالات (٦٢٢) المكان الذي يخرج منه الإمام، وموضع منبره ومصلاّه عليه السلام

المكان الذي يخرج منه الإمام عليه السلام، وموضع منبره ومصلاّه عليه السلام

تناولت الكتب الحديثية بالدراسة، مسألة ظهور الإمام المهدي عليه السلام.
والمكان الذي يظهر فيه صاحب العصر والزمان عليه السلام كذلك مكان منبره ومصلاّه، ومن تلك الكتب:
(الغيبة) للفضل بن شاذان:
حدَّثنا الحسن بن محبوب عن علىّ بن رئاب، قال: حدَّثنا ابوعبدالله عليه السلام حديثاً طويلا عن اميرالمؤمنين عليه السلام انَّه قال في آخره: (ثمَّ يقع التدابر في الاختلاف بين امراء العرب والعجم فما يزالون يختلفون إلى انْ يصير الأمر الى رجل من ولد ابي سفيان... إلى أنْ قال عليه السلام: ثمَّ يظهر امير الأمرة، وقاتل الكفرة، السلطان المأمول، الذي تحيّر في غيبته العقول، وهو التاسع من ولدك ياحسين يظهر بين الركنين، يظهر على الثقلين، ولايترك في الأرض الادنين، طوبى للمؤمنين الذين ادركوا زمانه، ولحقوا أوانه، وشهدوا ايّامه، ولاقوا اقوامه).
الغيبة أيضاً: حدَّثنا صفوان بن يحيى رضي الله عنه قال: حدَّثنا محمّد بن حمران، قال: قال الصادق جعفر بن محمّد عليهما السلام: (إنّ القائم منّا منصور بالرعب، مؤيّد بالنصر، تطوى له الأرض، وتظهر له الكنوز كلها، ويظهر الله تعالى به دينه على الدين كله ولو كره المشركون، ويبلغ سلطانه المشرق والمغرب، فلا يبقى في الارض خراب الاّ عمر، وينزل روح الله عيسى بن مريم عليهما السلام فيصلّي خلفه).
قال ابن حمران: (قيل له: يا ابن رسول الله! متى يخرج قائمكم؟ قال عليه السلام: إذا تشبّه الرجال بالنساء، والنساء بالرجال، واكتفى الرجال بالرجال والنساء بالنساء، وركب ذوات الفروج السروج، وقبلت شهادة الزور، وردت شهادة العدول، واستخفّ الناس بالدماء، وارتكاب الزنا، واكل الربا، والرشا، واستيلاء الاشرار على الابرار، وخروج السفياني من الشام، واليماني من اليمن، وخسف بالبيداء، وقتل غلام من آل محمد بين الركن والمقام، اسمه محمد بن محمد، ولقبه النفس الزكية، وجاءت صيحة من السماء بأنّ الحق في علي وشيعته، فعند ذلك خروج قائمنا، فإذا خرج أسند ظهره إلى الكعبة، واجتمع عنده ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلاً، أوّل ما ينطق به هذه الاية: (بَقِيَّتُ اللَّهِ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ)، ثم يقول: انا بقية الله وحجته وخليفته عليكم، فلا يسلّم عليه مسلم إلاّ قال: السلام عليك يا بقية الله في ارضه، فإذا اجتمع العقد وهو عشرة آلاف رجل خرج من مكة، فلا يبقى في الارض معبود دون الله عزوجل من صنم ووثن وغيره إلاّ وقعت فيه نار فاحترق، وذلك بعد غيبة طويلة).
وفي التهذيب: وعنه (يعني: محمد بن احمد بن داود) قال: (حدثنا محمد بن همام عن محمد بن محمد بن رباح قال: حدثنا عمي أبو القاسم علي بن محمد، قال: حدثني عبيد الله بن أحمد بن خالد التميمي، قال: حدثني الحسن بن علي الخزّاز، عن خاله يعقوب بن إلياس، عن مبارك الخبّاز قال: قال لي أبو عبد الله عليه السلام: (اسرجوا البغل والحمار في وقت ما قدم وهو في الحيرة قال: فركب وركبت حتى دخل الجوف، ثم نزل فصلى ركعتين، ثم تقدم قليلا آخر فصلّى ركعتين، ثم تقدّم قليلاً آخر فصلّى ركعتين، ثم ركب ورجع فقلت له: جعلت فداك ما الأولتين والثانيتين والثالثتين؟ قال: الركعتين الأولتين موضع قبر أمير المؤمنين عليه السلام، والركعتين الثانيتين موضع رأس الحسين عليه السلام، والركعتين الثالثتين موضع منبر القائم عليه السلام).
من لا يحضره الفقيه: في حديث رواه الاصبغ عن أمير المؤمنين عليه السلام في فضل مسجد الكوفة قال عليه السلام: (وليأتينّ عليه زمان يكون مصلّى المهدي عليه السلام من ولدي).
غيبة النعماني: وقد جاء فيه أخبرنا أحمد بن محمد بن سعيد، قال: (حدثني علي بن الحسن التيملي، قال: حدثنا محمد وأحمد ابنا الحسن، عن علي بن يعقوب الهاشمي، عن هارون بن مسلم، عن عبيد بن زرارة عن ابي عبدالله عليه السلام انّه قال: (ينادي باسم القائم عليه السلام فيؤتي وهو خلف المقام فيقال له: قد نودي باسمك فما تنتظر؟ ثمَّ يوخذ بيده فيبايع).
البيان في اخبار صاحب الزمان عليه السلام وفيه: (اخبرنا شيخ الشيوخ عبدالله بن عمر بن حمويه وغيره بدمشق واخبرنا الحافظ يوسف بن خليل في آخرين بحلب قالوا جميعاً اخبرنا ابوالفرج يحيى بن محمود بن سعد الثقفي، وقال الحافظ يوسف اخبرنا القاضي ابوالمكارم قال اخبرنا ابوعلي الحسن بن احمد اخبرنا ابونعيم احمد بن عبدالله الحافظ اخبرنا ابو محمّد بن حيّان حدَّثنا الحسين بن احمد المالكي حدَّثنا عبدالوهاب بن الضحّاك حدَّثنا اسماعيل بن عيّاش عن صفوان بن عمرو عن عبدالرحمن بن جبير عن كثير بن مرّة عن عبدالله بن عمرو قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يخرج المهدي من قرية يقال لها كرعة).
البيان: هذا حديث حسن رزقناه عالياً اخرجه ابو الشيخ الاصبهاني في عواليه كما سقناه، ورواه ابونعيم في مناقب المهدي عليه السلام.
كامل الزيارات وفيه: حدّثني أبي ومحمّد بن الحسن جميعاً، عن الحسن بن متيل، عن سهل بن زياد، عن ابراهيم بن عقبة، عن الحسن الخزّاز الوشاء، عن أبي الفرج، عن أبان بن تغلب، قال: (كنت مع أبي عبدالله عليه السلام فمرَّ بظهر الكوفة فنزل، وصلّى ركعتين ثمَّ تقدّم قليلا فصلّى ركعتين ثمَّ صار قليلا فنزل فصلّى ركعتين ثمَّ قال: هذا موضع قبر أمير المؤمنين، قلت جعلت فداك فما الموضعين الذين صلّيت فيهما؟ قال: موضع رأس الحسين عليه السلام، وموضع منبرالقائم عليه السلام).

صحيفة صدى المهدي عليه السلام العدد ٦٤

التقييم التقييم:
  ١ / ٥.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 

Copyright© 2004-2013 M-mahdi.com All Rights Reserved