الأشهر:
 الحدث المهدوي لهذا اليوم:
الوقائع (١٥) سنة (٢٥٥هـ): مولد الإمام المهدي عليه السلام في ليلة (١٥) شعبان على رأي مشهور الطائفة:

الوقائع (١٥) سنة (٢٥٥هـ): حمل الملائكة للإمام المهدي عليه السلام حين ولادته إلى سرادق العرش:

الوقائع (١٥) سنة (٢٥٥هـ): تسمية الإمام الحسن عليه السلام للمهدي بـ (المؤمَّل):

الوقائع (١٥) سنة (٢٥٥هـ): تكلّم الإمام المهدي عليه السلام بعد عطاسه:

الوقائع (١٥) سنة (٢٥٥هـ): تغسيل الملك رضوان خازن الجنان للإمام المهدي عليه السلام حين ولادته بماء الكوثر والسلسبيل:

الوقائع (١٥) سنة (٢٥٥هـ): سطوع النور من فوق رأس الإمام المهدي عليه السلام إلى عنان السماء حين ولادته:

الوقائع (١٥): دفاع الإمام المهدي عليه السلام عن زوّار جدّه الحسين عليه السلام:

الوقائع (١٥) سنة (٢٥٥هـ): كتابة التوقيع من قبل الإمام الحسن العسكري عليه السلام إلى أحمد بن إسحاق بولادة الإمام المهدي عليه السلام:

الوقائع (١٥) سنة (٢٥٥هـ): مشاهدة جارية الإمام الحسن العسكري عليه السلام لسطوع النور من الإمام المهدي عليه السلام عند ولادته وبلوغه أفق السماء:

الوقائع (١٥) سنة (٣٢٨ أو ٣٢٩هـ): وفاة علي بن محمّد السمري رضي الله عنه النائب الرابع للإمام المهدي عليه السلام:
 التاريخ:
١٥ / شعبان المعظّم / ١٤٤١ هـ.ق
١٠ / أبريل / ٢٠٢٠ م
٢٢ / فروردین / ١٣٩٩ هـ.ش
 البحث:
 الصفحة الرئيسية » التقويم المهدوي » رمضان المبارك » سنة (٣٢٧هـ): التاريخ السندي لحديث أمير المؤمنين عليه السلام عن ملك بني العبّاس والإشارة إلى ظهور القائم:
 رمضان المبارك

الوقائع سنة (٣٢٧هـ): التاريخ السندي لحديث أمير المؤمنين عليه السلام عن ملك بني العبّاس والإشارة إلى ظهور القائم:

القسم القسم: رمضان المبارك تاريخ الواقعة تاريخ الواقعة: رمضان المبارك / ٣٢٧ هـ.ق تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠٥/٠٩ المشاهدات المشاهدات: ١٥٨٣ التعليقات التعليقات: ٠

سنة (٣٢٧هـ):

التاريخ السندي لحديث أمير المؤمنين عليه السلام عن ملك بني العبّاس والإشارة إلى ظهور القائم:
روى النعماني رحمه الله، قال: حدَّثنا محمّد بن همّام في منزله ببغداد في شهر رمضان في سنة سبع وعشرين وثلاثمائة، قال: حدَّثني أحمد بن مابنداذ سنة سبع وثمانين ومائتين، قال: حدَّثنا أحمد بن هلال، قال: حدَّثني الحسن بن علي بن فضال، قال: حدَّثنا سفيان بن إبراهيم الجريري، عن أبيه، عن أبي صادق، عن أمير المؤمنين عليه السلام أنَّه قال: (ملك بني العبّاس يسر لا عسر فيه، لو اجتمع عليهم الترك والديلم والسند والهند والبربر والطيلسان لن يزيلوه، ولا يزالون في غضارة من ملكهم حتَّى يشذّ عنهم مواليهم وأصحاب ألويتهم، ويسلّط الله عليهم علجاً يخرج من حيث بدأ ملكهم، لا يمرُّ بمدينة إلاَّ فتحها، ولا ترفع له راية إلاَّ هدَّها، ولا نعمة إلاَّ أزالها، الويل لمن ناواه، فلا يزال كذلك حتَّى يظفر ويدفع بظفره إلى رجل من عترتي، يقول بالحقّ ويعمل به)(١).
 

 

 

الهوامش:

ــــــــــــــــــــــ

(١) الغيبة للنعماني: ٢٥٧ و٢٥٨/ باب ١٤/ ح ٤.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016