المعصومين عليهم السلام
 أكثر الأحاديث زيارةً:
المقالات (١) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى تَمْتَلِئَ الأَرْضُ ظُلْمًا وَعُدْوَانًا... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٢) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَلِيَ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي يُوَاطِئُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٣) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَمْلِكَ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي، أَجْلَى أَقْنَى... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٤) ‏‏تُمْلَأُ الْأَرْضُ ظُلْمًا‏ وَجَوْرًا، ‏ثُمَّ يَخْرُجُ رَجُلٌ مِنْ عِتْرَتِي... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٥) لَتُمْلأَنَّ الأَرْضُ ظُلْمًا وَعُدْوَانًا، ثُمَّ لَيَخْرُجَنَّ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٦) جُعِلَتْ في هذهِ الأُمَّةِ خَمْسُ فِتَنٍ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٧) الْفِتَنُ أَرْبَعٌ: فِتْنَةُ السَّرَّاءِ، وَفِتْنَةُ الضَّرَّاءِ، وَفِتْنَةُ كَذَا _ فَذَكَرَ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٨) لَتُمْلأَنَّ الأَرْضُ ظُلْمًا وَجَوْرًا، حَتَّى لا يَقُولَ أَحَدٌ: اللَّهُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٩) يُنْقَضُ الدِّينُ حَتَّى لا يَقُولَ أَحَدٌ: لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (١٠) تَمْتَلِئُ الْأَرْضُ ظُلْمًا وَجَوْرًا حَتَّى يَدْخُلَ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١)
 البحث في الأحاديث:
 الصفحة الرئيسية » المهدي في الأحاديث » الإمام السجاد عليه السلام » (١٨١) بِسمِ اللهِ الرَّحمَنِ الَّرحِيمِ، يَا أَسْمَعَ السَّامِعينَ، يَا أَبْصَرَ النَّاظِرِينَ...
 الإمام السجاد عليه السلام

المقالات (١٨١) بِسمِ اللهِ الرَّحمَنِ الَّرحِيمِ، يَا أَسْمَعَ السَّامِعينَ، يَا أَبْصَرَ النَّاظِرِينَ...

القسم القسم: الإمام السجاد عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٧/١٢/٠٣ المشاهدات المشاهدات: ٦٠٨ التعليقات التعليقات: ٠

عن الإمام أبي محمد علي بن الحسين السجاد عليه السلام أنّه قال:

«بِسمِ اللهِ الرَّحمَنِ الَّرحِيمِ، يَا أَسْمَعَ السَّامِعينَ، يَا أَبْصَرَ النَّاظِرِينَ... اَللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ المُصْطَفَى، وَعَلَى عَلِيٍّ الْمُرْتَضَى، وَفَاطِمَةَ الزَّهْرَاءِ، وَخَدِيجَةَ الكُبْرى، وَالحَسَنِ المُجْتَبَى، وَالْحُسَيْنِ الشَّهِيدِ بِكَرْبَلاءَ، وَعَلَى عَلِيِّ بْنِ الحُسَيْنِ زَيْنِ العَابِدِينَ، وَمُحَمَّدِ بنِ عَلِيٍّ الباقر، وجَعْفر بن محمدٍ الصادق، وموسى بن جعفرٍ الكاظم، وعليِّ بْنِ مُوسَى الرِّضَا، وَمُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ التَّقِيِّ، وَعَليِّ بْنِ مُحَمَّدٍ النَّقِيِّ، وَالْحَسَنِ بْنِ عَلِيٍّ العَسْكَرِيِّ، وَالحُجَّةِ القَائِمِ المَهْدِيِّ بْنِ الحَسَنِ الإمام المُنتَظَرِ صَلَوَاتُ اللهِ عَلَيْهِمْ أَجْمَعِينَ.
اللَّهُمَّ وَالِ مَنْ وَالاهُمْ، وَعَادِ مَنْ عَادَاهُمْ، وانْصُرْ مَنْ نَصَرَهُمْ، وَاخْذُلْ مَنْ خَذَلَهُمْ، وَالْعَنْ مَنْ ظَلَمَهُمْ، وَعَجِّلْ فَرَجَ آلِ مُحَمَّدٍ، وَانْصُرْ شِيعَةَ آلِ مُحَمَّدٍ، وَأَهْلِكْ أَعْدَاءَ آلِ مُحَمَّدٍ، وَارزُقْنِي رُؤْيَةَ قَائِمِ آلِ مُحَمَّدٍ، وَاجْعَلْنِي مِنْ أَتْبَاعِهِ وَأَشْيَاعِهِ، وَالرَّاضِينَ بِفِعْلهِ، بِرَحْمَتِكَ يَا أَرحَمَ الرَّاحِمينَ
».
مصادر الحديث:
* مهج الدعوات: ص ١٦ - حرز لمقتدى الساجدين الإمام زين العابدين (عليه السلام):

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 

Copyright© 2004-2013 M-mahdi.com All Rights Reserved